مدير البنك المغربي للتجارة الخارجية ببروكسيل يقود المؤسسة إلى الإنحدار  ‎طرد بالجملة واستغلال للنفوذ وتعاملات يطالها الشكوك

الاخبار 60 دقيقة21 ديسمبر 201880 views مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 سنوات
الاخبار 60 دقيقة
اقتصاد وأعمالمنوعات
مدير البنك المغربي للتجارة الخارجية ببروكسيل يقود المؤسسة إلى الإنحدار   ‎طرد بالجملة واستغلال للنفوذ وتعاملات يطالها الشكوك

‎خاص – بروكسيل

‎لاحديث للرأي العام المغربي في أوساط الجالية المغربية ببلجيكا إلا عن المدير العام لـ BMCE البنك العتيد،  والتي بدأ صدى تنازلها يطفو وسط الحديث العام في العاصمة الأوروبية حتى قيل إن هذا المدير العام فوق القانون الإداري للبنك ، أو أنه مسنود من طرف مسؤول كبير جدا .
‎ولأول مرة نسمع عن مدير يطرد 15 موظفا ، التحق منهم ثلاتة ببنك آخر منافس وحظوا بمراتب مهمة داخل عملهم الجديد مما يؤكد أن هذا المدير يرى الأمور من ثقب الإبر ، أو أنه يسعى الى تدمير مؤسسة BMCE  بهكذا سلوك لم تشهده الساحة البلجيكية في عالم مؤسسات المال والأعمال .
‎هذا المدير ومن شطحاته التي ضحك منها الرأي العام ببروكسيل طبيعة العلاقة المصلحية التي تجمعه بابن مدينته ممون الحفلات والقفطان الذي أغدقه ملايين من صندوق البنك بعدما أغلق الباب في وجه كل الجمعيات الثقافية والرياضية ، ناهيك عن سلوكه الشاذ مع بعض الزبائن الذين سحبوا أموالهم من البنك وبدأ الفضول يعم الأوساط المغربية من أجل سحب ملفات التعامل مع BMCE .
‎لقد أوصل المدير العام ه .ب المؤسسة البنكية الى حافة الهاوية من جراء غطرسته وبعده عن الحكامة الإدارية والمرونة ، وسلطويته في اتخاد قرارات الطرد الجارف لموظفين واستبدالهم ب 15 آخرين دون مراعات التوظيف والإعلان عن مناصب شاغرة وكأنها ضيعة البرتقال .
‎لقد بدأت زوبعة هذه الفضائح تلوح في الأفق وسط المؤسسات البنكية البلجيكية والعربية ، وقد تتناقل مواقع التواصل الاجتماعي ببروكسيل هذه الفضائح التي لاتخدم بنكا عتيقا قويا في اسم البنك المغربي للتجارة الخارجية .
‎ونظرا لأهمية هذا الموضوع وخطورته ، وخوفا على إسمه الإداري والتجاري في أوساط الجالية المغربية بأوروبا سنحتفظ بملفات اخرى اكثر إثارة وفوضى ، الى موعد لاحق في إنتظار ما ستسفر عنه التحقيقات في أمر المدير العام  : ه . ب الذي اصبح اسمه حديث الخاص والعام بيروكسيل .

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!