بعد حملة ” ضد مول الجيلي الأصفر”.. جماعة البيضاء توضح حيثيات تراخيص “السترات الصفراء”..

0

التهامي غباري

بعد الحملة الكبرى ” ضد مول الجيلي الأصفر”، وتساؤل العديد من المواطنين البيضاويين عن صمت الجماعة بعدما سارعت العديد من المدن للكشف عن دفاتر التحملات وتقديم إيضاحات تهم الخدمة العمومية.
تفاعلت أخيرا جماعة مدينة الدار البيضاء، مع الحملة التي أطلقها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، اذ نشرت عبر قناتها الإلكترونية على يوتيوب، مقطعا للمكلف بقطاع النقل “محمد أبو الرحيم” ، يكشف من خلاله تسعيرة الخدمة بالمدينة، وكيفية تدبير هذا  المرفق العمومي ، فيما من المنتظر إطلاق طلبات عروض خاصة بإحداث ست مرابد عمومية بشراكة مع القطاع الخاص.
كما تم التوضيح من خلال المقطع التفاعلي، وضع المجلس الترابي رهن إشارة المواطنين بوابة إلكترونية لوضع شكاياتهم ضد حراس السيارات المخالفين للقانون.ووفق المسؤول الجماعي، تتراوح  تسعيرة الركن على مستوى المدينة بين درهمين بالنسبة للدراجات، وثلاث دراهم بالنسبة للسيارات، وخمسة للشاحنات، وغير مرتبطة بالزمن، ودعا ذات المسؤول المواطنين الى تفعيل آلية الشكايات والتي ستسمح لمصالح الجماعة التحرك قصد معالجة تجاوزات المتطفلين ، مشددا على أن الجماعة تعمل على احترام القانون وجزر المخالفين . من جانب آخر ، طالب المسؤول الترابي جمعيات حراس السيارات  مساعدة الجماعة في عملية مراقبة المخالفين والتجاوزات الحاصلة على مستوى شوارع وأزقة الدار البيضاء .
وكشف المتحدث في الفيديو،  خلفيات إعداد مسطرة الترخيص والمراقبة ، معتبرا ان المسطرة الاولية يتم تدبيرها على صعيد المقاطعات والتوقيع على مستوى الجماعة ، أما التجديد تتكلف به المقاطعات ، فيما يتم بحث إداري من طرف السلطة المحلية حول المترشح للاستفادة من تفويت المرفق العمومي .وشدد المصدر على ان دراسة الجدوى ترتكز بالأساس  حول  انعكاس الترخيص على السير والجولان  ومدى انعكاسها على المجال العام .
كما نبه الى كون الرخصة اسمية ولا يمكن تفويتها بأي حال من الاحوال الا في حالة عجز مرضي للمستفيد من الترخيص، مشيرا الى أداء اتاوة سنوية للجماعة .وفي حال ثبوت تجاوزات المستفيد ، أوضح المسؤول الجماعي الى تدخلات الشرطة الادارية  التي تعمد الى سحب الترخيص بشكل نهائي وتحرير محاضر حول المخالفة.أما بخصوص تطوير مرافق وخدمات الوقوف والتوقف بالبيضاء ، لفت توضيح المسؤول الجماعي الى اعتماد مجلس جماعة البيضاء على مخطط مديري يرمي الى اطلاق مجموعة من المرابد العمومية تحت ارضية .ومن المنتظر وفق إلايضاحات ،  إطلاق طلبات عروض لست مرابد عمومية بشراكة من القطاع الخاص ، فيما سيتم تنزيل مخطط خاص بالمناطق الزرقاء بشكل تدري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!